بسمة

ابتسم فهناك من يحبك
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 4 مايو العيد ل80 ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
messoo
مراقب عام للاقسام الحصرية ومشرف لقسم الاجنبي
مراقب عام للاقسام الحصرية ومشرف لقسم الاجنبي


عدد الرسائل : 515
العمر : 34
Localisation : cairo
تاريخ التسجيل : 17/02/2007

مُساهمةموضوع: 4 مايو العيد ل80 ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟   الخميس مايو 03, 2007 2:26 pm






  • مشهد خارجي ... ظلام دامس .... أنوار خافتة مُحيطة
    بالبيت الأبيض .. الفجر بيشقشق .... أصوات خبط ورزع على
    البوابة الخارجية للبيت الأبيض :

    لورا : يا ساتر يارب .. ده مين السمج اللي بيخبط علينا
    الساعة دي ؟ إصحي يا بوشي شوف في إيه

    بوش يهب منزعجاً : إيه .. في إيه ؟ أسامه رجع تاني ؟
    البرج .. إوعى البُرج .... ناولوني الشبشب ...

    لورا : برج إيه يا راجل ما راح واللي كان كان .. ده باب
    البيت البراني بيخبط قوم شوف مين .

    بوش : أقوم إزاي وأنا بالبيجاما ... قومي إنتي يمكن
    ماحدش غريب ...

    لورا : مين .. مين اللي بيخبط ؟

    جيمي : أنا جمال يا طنط

    لورا : جمال مين ؟

    جيمي : جمال إبن مبارك

    لورا : إبن سوزان ؟

    جيمي : أيوه يا طنط إفتحي أنا أفأفت من البرد .

    لورا : خير يا جمال .. ماما جرا لها حاجة ؟

    جيمي : لأ .. ماما بخير والحمد لله ولسه ضاربة مكتبتين
    الإسبوع اللي فات

    لورا : إوعى تكون إتخانقت مع خديجة .. حاكم أنا عارفها
    هاتعمل عليها ماري منيب ؟

    جيمي : يا طنط مافيش حاجة ... أرحمي أهلي ودخليني الأول
    هاموت من البرد .. وبعد كده إن شالله تبعتيني جوانتانمو
    يحققوا معايا .

    لورا : إدخل يا جمال .. أقعد أتلقح في أوضة المسافرين
    عبال ما أصحيلك عمك بوش .... فطرت ولا أجيب لك لقمة تشق
    بها ريقك .

    جيمي : لأ الحمد لله أنا أكلت شاندوتشين سدُق في القطر
    وأنا جاي .... صحي لي أونكل قوام الله يخليكي عشان عايزه
    في موضع مهم .
    يدخل بوش أوضة المسافرين مرتدياً بيجامته الكستور المشجر
    وزعبوطاً من نفس نوعية قماش البيجاما .. مع شبشب حمام
    أزرق اللون ...

    بوش : إيه الشوقه الغريبة دي يا جمال يا إبني ؟ ومالك
    لابس لبس ولاد الليل ليه كده ومتلثم ؟

    جيمي : أسف يا أونكل إني جاي من غير ميعاد .. لكن
    الموضوع خطير خطير خطير .

    بوش : يا ساتر يارب !!!!!! إيه إوعى تقولي الشعب المصري
    صحي وثار عليك وعلى ابوك ؟

    جيمي : بعد الشر يا عمو .. دول نايمين بقى لهم 100
    سنة .. ولا أصحاب الكهف .

    بوش : طب حد لغوص لكو في موضوع الإنتخابات وفقس العملية
    ؟

    جيمي: ماحدش يستجرى يا عمو وأديك شايف إحنا بنعمل إيه في
    القضاة .

    بوش : يابني تعبت قلب اللي خلفوني وأنا مش فاضليك .. خش
    في الموضوع

    جيمي : في الحكيكة يا أونكل بوش .. بابا صحي من النوم من
    إسبوعين كده ووشه كان أصفر وجسمه بينتفض وفضل ينده ويقول
    " هاتوا لي جمال .. انا عايز جمال " .. المهم سيبت
    خطيبتي وجتله جري لقيته بيقولي :

    (مشهد داخلي ... نهار ما طلعلوش شمس ... الكاميرا تقترب
    من غرفة النوم الرئيسية في قصر العروبة ... وتحديداً
    يتركز المشهد على السرير الملكي )

    مبارك : شد لك كرسي و أقعد يا جمال أنا عايزك في موضوع
    خطير ... النهاردة إيه ؟
    جيمي : 4 مايو يا بابا ..

    مبارك : وده معناه إيه ؟

    جيمي : معناه إن الموظفين قبضوا مرتباتهم من 3 أيام يا
    بابي

    مبارك : موظفين .. مرتبات ؟ إنت هاتنضف مخك معايا ولا
    أخلى عيشتك سودا ؟

    جيمي : بالراحة عليه .... صحتك يا حاج .. حاضر هانضف

    مبارك : يابني النهاردة عيد ميلاد اللي جابك .. وأنا
    كملت النهاردة (0 8 ) سنة .

    جيمي : والله ؟ كل سنة وإنت طيب يا حاج ... عن إذنك أوصل
    لحد " لا بالما " أضرب دستتين جاتوه على طورطايه و ( 80 ) شمعه وأجي حمامه .

    مبارك : تصدق بالله لو قاطعتني وإتكلمت في الهجايص دي
    تاني أنا هاقطع خلفك .... يا جمال يا إبني أنا حاسس إن
    يالله حُسن الختام ... وبالمختصر المفيد أنا عايز أقلوظ
    لك الكُرسي قبل ما أفلسع .

    جيمي : بعد الشر عنك ... ده لو حصل ده أنا أموت نفسي
    وراك يا حاج .

    مبارك : تموت نفسك ؟ طب ومصر ؟ والمصريين دول مين يشكمهم
    يا جمال ؟

    جيمي : آه صح ... طب إتكل عالله إنت يا حاج وأنا هابقى
    أحصلك ..

    مبارك : عشان كده انا عايز تتخفى وتتكتم وفي منتهى
    السرية تروح لعمك بوش وتبوس إيده وتقوله " أبويا بيسلم
    عليك وبيقولك .. إمتى هايتم المُراد يا جميل .. إحنا
    طالبين الرضا والسماح "

    جيمي : إيه دا دا يا بابا ؟... بس أنا بأحب خديجة وإنت
    عارف .. وهاكتب عليها بعد موسم القُطن اللي جاي ؟

    مبارك : اللهم طولك يا روح ... خديجة إيه وقطن إيه يابني
    حرام عليك هاتموتني ناقص عمر .. مين جاب سيرة خديجة ولا
    الجواز دلوقت ؟

    جيمي : مش إنت بتقولي روح أطلب إيد بنت عمك بوش ؟

    مبارك : أنا قلت كده يا رئيس المستقبل .. يا فلته عصرك
    وآوانك ؟.. يابني أدم أنا بأقولك روح إستسمح عمك وأطلب
    منه يساعدك في القعاد على الكُرسي ...

    جيمي : يا حبيبي يا بابي ... والله هاتوحشني لما تروح ..
    وهاتوحشني أفكارك البرلنتية ... وتفتكر يا بابا أونكل
    بوش هايوافق ؟

    مبارك : ربنا يهدية .. إحنا بس نرمي بياضنا ونشوف طلباته
    إيه ؟

    -------

    جيمي : عشان كده يا عمو أنا جيت لك النهاردة وطالب الرضا
    والسماح

    بوش : في الحقيقة إنت فاجئتني بطلبك ده .. وبعدين " جينا
    " لسه صغيرة وما بتفكرش في الجواز دلوقت ..

    جيمي : الحمد لله .. يعني مش أنا بس اللي بأفهم بالشقلوب
    ..

    بوش : قصدك إيه ؟

    جيمي : لأ ما فيش حاجة .. ده أنا فتكرت موقف كده حصل
    بيني وبين بابي ... يا عمي أنا مش قصدي الجواز من سليلة
    الحسب والنسب .. أنا بأقصد إني طالب الرضا والسماح عشان
    أقعد وأترستق على الكُرسي وأدلدل رجلي ؟

    بوش : آه قلت لي ... طب إستناني أما أضرب واحد كابتشينو
    عشان أفوقلك إنت وابوك ..
    بوش : قلت لي بقى أبوك بعتك ليه ؟

    جيمي : بابي بيسلم عليك وبيقولك قلوظ لي الكُرسي .

    بوش : لأ إستأنا عليه أما أندهلك خالتك أم سحلول ..

    جيمي : طب وإيه لزمة طنط لورا في الموضوع الرجالي ده ؟

    بوش : لورا مين .. يخرب بيت عقلك وطي صوتك أحسن تسمعك من
    المطبخ ... أم سحلول ده الإسم الحركي لخالتك كوندي .

    جيمي : آه .. وماله بس بسرعة يا أونكل أحسن عايز اروح
    قبل الدُنيا ما تضلم وكمان عشان سايب خديجة في جنينة
    المريلاند لوحدها .

    بوش : يا عبدو .. يا عبدو ...

    عبدو : أوامرك يا افندينا .

    بوش : إدي ميسد كوول لكوندليزا خليها تيجي بالعجل .

    عبدو : بس يا أفندينا الدنيا لسه الفجر وممكن تكون نايمه
    .. وحتى لو صحيت وجت بسرعة فمش هاتلحق تغسل وشها .. وده
    في خطر علينا .

    بوش : يا سيدي ما بتفرقش كثير .. إندها وخليها تيجي
    والسلام .

    -----

    وتأتي كوندي مهرولةً وتدخل أوضة المسافرين على بوش وجيمي
    ..

    كوندليزا وهي تتثاءب : صباح الخير يا مستر بريزيدانت
    .... مين جيمي إبن سوزان ... إزيك يا ولا وإزي أمك ؟

    جيمي : كويس .. وماما بتسلم عليكي يا طنط وبعته لك معايا
    حتة قماش قطيفة تنفع ميكروجيب .

    كوندي : ميرسي خالص يا جيمي ماكنش له لزوم .. وإبقى سلم
    على ماما .

    بوش : جيمي يا ستي جاي وجايب معاه رسالة من والده بيقولي
    فيها أقلوظ له الكرسي

    كوندي : وماله يا مستر بريزيدانت .. بس كله بثمنه

    جيمي : وأنا رقبتي سداده يا طنط كوندي .. ومستعد دلوقت
    أكتب لكو أي حتة في مصر بيع وشرا .. من أول توشكى لحد
    شرم الشيخ بتاعت بابا .

    بوش : إحنا ناس مش بتاعت فلوس يا جيمي وابوك عارف كده
    كويس .. إشرحي له أكثر يا كوندي .

    كوندي : بص يا جيمي .. إحنا لازم نعملك الأول كام إختبار
    على كام تحليل حاجة كده زي كشف الهيئة عندكو .. ونشوفك
    تنفع ولا لأ ..

    جيمي : أنا متأكد من نفسي يا طنط وصحتي عال العال وأفوت
    في الحيطه وأعدي البحر ولا أتبلش .

    كوندي : عال عال ... نخش على أول سؤال .... .

    ما هي علاقتك ببشار الأسد ؟

    جيمي : ولا أعرفه .. ده راجل بتاع مشاكل زي أبوه ..
    وبابا قال لي : يا جيمي يابني مالكش دعوة بالأشرار ...

    كوندي :س : ما هو موقفك من مشكلة العراق ؟

    جيمي : دي مشاكل عائلية بناتهم وهايصفوه .. سونر أور
    ليتر .

    كوندي : ما هو موقفك من المعارضة المصرية الداخلية
    ؟

    جيمي : إحنا دولة مؤسسات - أحداث - ونحن سائرون قُدماً
    في مسيرة الإصلاح .. واللي ماربهوش أهله تربيه المعتقلات
    .

    كوندي " والله الولا ييجي منه يا مستر بريزيدانت ...
    السؤال الأخير وده من عشر درجات ... ما هو موقفك من خلفة
    العيال ؟

    جيمي : حضرتك أنا من إيدك دي لإيدك دي ..
    ..

    كوندي : أنا أقصد إيه نظام التوريث
    بالنسبة لك ؟

    جيمي : حضرتك يا طنط أنا أتفقت مع خديجة إننا نشد حيلنا
    في الكام سنة الأولانيين ونضرب 3 أو 4 عيال أول سنة ..
    بحيث لما أدقدق شوية في الحُكم يكونوا كبروا وحد يمسك
    بدالي .

    بوش : أنا مبسوط منك يا جيمي ... خلاص تقدر تروح دلوقت
    وقول لبابا عمو بوش بيقولك " مبروك يابو الريس " إنت
    راجع إمتى ؟

    جيمي : حضرتك أنا حاجز في ديزل الساعة 12 .. يعني يادوب
    ألحق .... وخلي بالكم إنتوا معزومين على فرحي الشهر
    الجاي ... وياريت تجيب طنط لورا معاك يا أونكل وقولها
    نانسي وشعبولا هاييحيوا الليلة .


    وهنا تدوي زغاريط الفرح في أرجاء البيت الأبيض
ادعو معيا مكنش الصبح في أمن الدوله بتعهت اني ارهابي ولا حاجه
ربنا يستر

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
4 مايو العيد ل80 ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
بسمة :: 
المنتدى العام
 :: منتدى المقالات والكتابات
-
انتقل الى: